شبكة تطوير نت
مرحبا بك زائرنا الكريم نرجوا ان تكون بخير يسر ادارة المنتدى ان تقوم بالتسجيل او تسجيل الدخول

شبكة تطوير نت


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالادارةالتسجيلدخول

 

لا تأسفنا على غدر الزمان لطالما رقصت على جثث الأسود كلابَ …
لا تحسبن برقصها تعلو على أسيادها … تبقى الأسود أسودا وتبقي الكلابَ كلابَ..

شاطر | 
 

 رندا حبيب عمون * دعو الغابات وشأنها *

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Aloosh Smi
عضو نشيط
عضو نشيط


تاريخ التسجيل : 17/06/2011

مُساهمةموضوع: رندا حبيب عمون * دعو الغابات وشأنها *   الأحد يونيو 26, 2011 7:12 am




عمون - كتبت رندا حبيب - لا أعرف لما هذا الهوس بإفساد البقاع الجميلة في بلدنا.

لماذا يكون لدينا سجن كسلحوب في مكان يصلح تماماً ليكون حديقة عامة أو منتجعا؟ من الذين نحاول مكافأتهم؟!.. ولماذا تكون غاباتنا الثمينة والضئيلة ضحية للاعتداء والدمار؟!

الغابات لا تمثل سوى 1% من مساحة المملكة، لذا ينبغي احترام هذه الثروة الوطنية النادرة وحمايتها. لا شك أن بناة الدولة تمتعوا ببصيرة نافذة عندما سنوا قوانين صارمة لحماية الاشجار الحرجية، واستبسل القائمون على الحراج للدفاع عنها طيلة سنوات حتى أصبح بعضهم أسطورة.

كان ذلك لحماية هذا الإرث الذي لن يعوض من تعديات محتملة، أحد أمثلتها مشروع انشاء اكاديمية عسكرية في غابات برقش، قال الخبراء انه يتطلب ازالة مئات الأشجار.

لدينا ما يكفي من الأراضي في الأردن لاستضافة الأكاديمية العسكرية دون الحاجة إلى اقتلاع اشجار عمرها 500 عام، والتي يشكل بعضها عينة نادرة.

ازالة شجرة في بلد صحراوي هو خطيئة بل حتى جريمة قتل. لا ينبغي لأحد أن يكون طرفا فيها.

إن صحت المعلومات التي تتحدث عن ربط هذه الأكاديمية مع كلية ساندهيرست العسكرية المرموقة، علينا ان نتوقع ان تتعامل ساند هيرست مع اشجارنا بنفس الطريقة التي تتعامل بها مع الاشجار في بريطانيا، وان تصر كما نصر نحن بأن يكون هذا المشروع صديقا للبيئة رفيقا بها. أعتقد أن أي مشروع صغر أم كبر يجب أن يجاز بيئيا. ويجب أن نعي أن لتصرفاتنا ثمنا لا بد من دفعه اّجلا أم عاجلا، والمسألة هي توازنات بين منافع ومفاضلة بين خيارات.

بعض أصحاب الأراضي التي تم استملاكها في المنطقة من قبل السلطات من أجل المشروع أعربوا عن رفضهم تجريد أراضيهم من الأشجار.

وعلى نفس الصعيد، آن الآوان للحكومة ان تنظم رحلات التخييم التي تجري في غابات المملكة وسط مخاطر اندلاع الحرائق التي تحدث كل عام. يجب أن يكون لدينا مساحات محددة للتخييم والنزهة بعيدا عن الأشجار، حيث يمكن للناس التمتع بظلال المظلات والإنتعاش بالهواء النقي والمناظر الخلابة دون خلق حالة من الفوضى والمخاطرة بغاباتنا وحرمان احفادنا منها إذا أسأنا اليها.

رندا حبيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عزف الحروف
,,,:مشرف الدردشة...:
,,,:مشرف الدردشة...:


تاريخ التسجيل : 07/03/2012
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: رندا حبيب عمون * دعو الغابات وشأنها *   السبت مارس 10, 2012 4:46 pm

مقال رائع وجميل
يعطيك العافية
على جمال طرحك ورقي وتميز مواضيعك
دمت ودام حسن انتقاءك


Wink
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رندا حبيب عمون * دعو الغابات وشأنها *
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة تطوير نت :: وطنيات :: اخبار ومقالات-
انتقل الى: